دير الزور تنتفض في وجه “قسد” وتقطع الطريق أمام النفط المسروق

دير الزور تنتفض في وجه “قسد” وتقطع الطريق أمام النفط المسروق

- ‎فيسوريا

انتفض أهالي المناطق المحتلة في ريف دير الزور الشمالي الشرقي ضد ميليشيا “قسد” المدعومة من قبل الاحتلال الأمريكي، وقطعوا الطريق على صهاريجها التي تهرب النفط المسروق من حقول دير الزور باتجاه إقليم كردستان العراق عبر الحسكة.

 

 

 

 

 

وأشارت مواقع إخبارية محلية إلى أن أبناء قرية “الحصين” بالريف الشمالي لدير الزور قطعوا الطريق أمام صهاريج النفط الخام التابعة لميليشيا “قسد” والمتجهة إلى الحسكة ومن ثم إلى إقليم كردستان العراق.

من جهتها نقلت وكالة سانا عن مصادر محلية تأكيدها أن رقعة الاحتجاجات ضد ميليشيا “قسد” امتدت إلى بلدات الشحيل والصور ومويلح، التي خرج فيها المئات من الأهالي رافعين لافتات تدعو لطرد عناصر الميليشيا من المنطقة وتفضح سرقتهم للنفط.

فيما أصيب عدد من المواطنين المحتجين برصاص الميليشيا في قرية الحصين، إثر قيامهم بالاحتجاج وقطع الطرق بالإطارات المشتعلة وترديد هتافات مناهضة لوجود “قسد”.

إلى ذلك، أشار المرصد السوري المعارض إلى أن عشرات الشاحنات التي تحمل معدات عسكرية ولوجستية أمريكية دخلت إلى الحسكة عبر معبر سيمالكا الحدودي مع شمال العراق، في تعزيز لتواجد الاحتلال الأمريكي في

Loading...

Facebook Comments

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *