30 شكوى ضد مدينة ألمانية سمحت للاجئين سوريين بلم شمل الزوجة الثانية

30 شكوى ضد مدينة ألمانية سمحت للاجئين سوريين بلم شمل الزوجة الثانية

- ‎فيمغتربون حول العالم

يدرس الادعاء العام الألماني رفع دعوى قضائية ضد مدينة بينينيرغ , بتهمة “التشجيع على تعدد الزوجات” بين اللاجئين السوريين.

 

 

 

ووفق ما ذكرت صحيفة “أبند بلات” الألمانية ، فإن 30 شكوى وردت ضد الإدراة المحلية للمدينة الألمانية ، التي تكررت فيها ظاهرة السماح للسوريين بلم شمل الزوجة الثانية.
ويعتبر تعدد الزوجات ممنوعًا في ألمانيا ، ويحاسب عليه القانون تحت طائلة العقوبات.
وترفض السلطات الألمانية الاعتراف بالزوجة الثانية للاجئين وتسمح لهم بلم شمل زوجة واحدة وأطفالها فقط ، كون تعدد الزوجات ممنوع في المجتمع الألماني.
وكانت السلطات في مدينة بينيبرغ سمحت في كانون الثاني الماضي ، للاجئ سوري يعيش مع زوجته الثانية وأطفاله من زوجته الأولى بلم شمل أم الأطفال ، مبررة ذلك أنه جاء في إطار “مراعاة مصلحة الأطفال وحاجتهم لأمهم”.
وتنتشر مخاوف في المجتمع الألماني من تعميم القرار في المدينة المذكورة ، إلا أن الإدراة المحلية تقول إن الأمر “لا يشكل قاعدة عامة ، بل يعتمد دائمًا على فحص دقيق لكل حالة على حدة”.
وكانت المدينة المذكورة أعطت حق اللجوء، عام 2015، للاجئ سوري قدم مع زوجتيه وأطفاله بصورة “غير شرعية” إلى ألمانيا ، في حين استقدمت مطلع العام الحالي، الزوجة الثانية للاجئ آخر كانت تعيش في اليونان دون أطفالها ، الذين كانوا مع والدهم.
المصدر: وكالات

Loading...

Facebook Comments

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *