دمشق تخلو من المسلحين.. و درعا تترقب مصيرها

دمشق تخلو من المسلحين.. و درعا تترقب مصيرها

- ‎فيعسكري

أعلن مركز المصالحة الروسي في سوريا عن مغادرة 2556 من المسلحين وأقاربهم مخيم اليرموك جنوب دمشق.

وقال المركز في بيان له، اليوم الاثنين، إنه خلال الـ 24 ساعة الأخيرة، غادر 2556 من المسلحين وأقاربهم مخيم اليرموك عبر الممر الإنساني.

 

 

 

 

وكان المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية، اللواء إيغور كوناشينكوف، أعلن في وقت سابق، أن قوات الجيش السوري، شارفت على الانتهاء من عملية تحرير مخيم اليرموك جنوب دمشق من المسلحين.

يذكر أنه سبق وتحولت هذه المنطقة على مدى 6 أعوام إلى ملاذ للعناصر التابعة لتنظيم “داعش” الإرهابي وتنظيمات مسلحة أخرى.

وبعد الانتهاء من تنفيذ العملية المذكورة، ستكون العاصمة السورية، مع جميع ضواحيها، محررة تماما من التنظيمات المسلحة المعارضة.

وفي درعا، ذكرت مصادر تابعة للمعارضة، أنه تم تشكيل فصيل جديد في درعا بعد مضي يومين على إطلاق “فرقة أحرار الحارة” في المدينة ذاتها.

وقالت المصادر ، إن المدينة شهدت تحالفًا بين تسعة كتائب وألوية مساء أمس.

وبحسب بيان مشترك للتشكيلات التسعة، أعلنت اندماجها تحت مسمى “تحالف بركان الحارة” التابع لـ “الجيش الحر”.

وذكرت المصادر أن درعا تترقب مصيرها خلال الأيام المقبلة، في وقت قالت مصادر عسكرية إن البعض يرى أن اتفاق الجنوب بين الدول جاهز ويعمل عليه حالياً، وسيبصر النور خلال الأيام القادمة.

وكالات

Loading...

Facebook Comments

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *