باريس هيلتون تتعرض للقرصنة وصورها العارية إلى العلن

باريس هيلتون تتعرض للقرصنة وصورها العارية إلى العلن

- ‎فيكابتشينو

تعود القضية إلى ما بين العامي 2015 و2017 عندما تمكنت هاكر وهي سيدة تدعى ​بايستار بخشادزيان​ من حسابات شركة هيلتون المصرفية التابعة لعارضة الأزياء العالمية ​باريس هيلتون​.

 

 

 

 

وبحسب موقع tmz فقد تمكنت بايستار من سرقت مئات الألاف من الدولارات من هيلتون وشخصين آخرين، وبحسب الوقائع لتي حصل عليها الموقع فقد استخدمت بايستار بطاقات الائتمان الخاصة بهلتون لإجراء حجوزات لحفل عشية رأس السنة الجديدة 2015 في فندق “هوليوود روزفلت”.

ويقول المحققون إن بايستار دفعت ما يصل إلى 40 ألف دولار من بطاقات ائتمان باريس، تلك الليلة، كما انتحلت شخصية باريس، وأرسلت رسائل إلكترونية تطلب من مسؤول في شركة هيلتون تحويل مبلغ قيمته 80 ألف دولار إلى أحد حساباتها.

ولم يقف الأمر عند هذا الحدّ، حيث قامت بايستار بإختراق حساب icloud الخاص بهيلتون وسرقت صورها عارية، لكن من غير الواضح ما فعلته بهذه الصور.

وبحسب RT فقد تمّ إلقاء القبض عليها في العام 2017 وبعد التحقيق معها إعترفت بأنها مذنبة ممارسة الإحتيال المصرفي.

واقترح المدعي العام الفيدرالي الحكم على المتهمة بالسجن لمدة 57 شهرا، تليها 3 سنوات من الإفراج المشروط، ودفع تعويضات للضحايا يبلغ إجمالي قيمتها 313535 دولارا.

Loading...

Facebook Comments

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *